توقعت شركة جلوبال داتا، المتخصصة بإدارة البيانات والتحليلات، زيادة في استخدام الروبوتات بعد بسبب تفشي  جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقالت وفاء حسن، المحللة في جلوبال داتا، في بيان تلقى مرصد المستقبل نسخة منه، إن «الروبوتات بدأت تحل محل البشر في وظائف معينة، منذ بعض الوقت، ولكن أزمة كوفيد-19 سرعت العملية.»

وذكرت تقارير إن شركة برين كورب للروبوتات جمعت تمويلًا بقيمة 36 مليون دولار.

وقالت حسن إن «برين كورب ستستخدم التمويل في توسيع الاعتماد على روبوتاتها؛ بدءًا من تنظيف الأرضيات، إلى الوظائف المتعلقة بسلاسل التوريد. بسبب تأثر مجالات العمل بالجائحة، واضطرار المرافق إلى الإغلاق، في ظل مخاوف بشأن سلامة العمال في المستودعات.»

وأضافت «ستظهر قيمة الروبوتات من خلال أداء مهام لا يرغب العمال بتنفيذها أو لا يستطيعون ذلك. ومنذ أعوام، يستعين عمالقة التجزئة؛ مثل وولمارت وكروجر، بروبوتات تنظيف تنتجها شركة برين كورب، وأعلنت وولمارت، في أبريل/نيسان 2020، عن خطط لإضافة 1500 منظف أرضي إضافي إلى أسطولها الحالي، لأن الحفاظ على نظافة المخازن والمستودعات أصبح أولوية خلال الجائحة.»

وتابعت «ستؤدي أزمة كوفيد-19، تدريجيًا إلى زيادة استخدام الروبوتات في جميع الصناعات؛ وفي وظائف الدعم مثل التنظيف والتعبئة بدايةً. ونظرًا لأن المستهلكين أصبحوا أكثر اعتيادًا على الروبوتات، التي أصبحت بدورها أكثر ذكاءً، فيُتوقَّع استخدامها بشكل متزايد لتنفيذ وتسهيل مهام تواجه المستفيدين.»

Leave a Reply