Smartphones

قامت مؤسسة Counterpoint Research المتخصصة في بحوث السوق اليوم بنشر تقريرها حول وضعية سوق الهواتف الذكية على الصعيد العالمي في الربع الأول من العام 2020، ولا تبدو الأرقام جيدة على الإطلاق. نظرًا لتفشي وباء COVID-19، إنخفضت الشحنات بنسبة 13 في المئة على أساس سنوي حيث بلغ العدد الإجمالي للشحنات أقل من 300 مليون وحدة، وهو الرقم الذي تم الإبلاغ عنه لأول مرة في العام 2014.

لم تكن هناك سوى شركتين رئيسيتين لم تعانيا من إنخفاض سنوي على مستوى الشحنات، وهما Xiaomi و Realme. جميع الشركات الأخرى شهدت إنخفاضًا على مستوى الشحنات، ولكن الصورة العامة بقيت كما هي بحيث لا تزال سامسونج تقود الطريق وتليها شركة Huawei في المرتبة الثانية وشركة آبل في المرتبة الثالثة، وتتصارع العديد من الشركات الصينية على المرتبتين الرابعة والخامسة.

ووفقا لشركة Counterpoint، سيزداد تأثير الوباء في الربع الثاني من هذا العام، حيث تكافح بعض الأسواق أكثر من غيرها. يتعافى السوق الصيني بالفعل، لذا فإن الشركات القوية هناك، مثل Huawei و Oppo ستشهد إنخفاضًا أقل على مستوى المبيعات مقارنة بشركة سامسونج التي تم فرض الحجر الصحي في جميع أسواقها الرئيسية.

لن يتمكن الأشخاص ذو الدخل المنخفض والأشخاص الذين يميلون إلى شراء الأجهزة في المتاجر الفعلية من تنفيذ عادات الشراء القديمة في الوضعية الراهنة، لذلك سوق الهواتف الذكية الإقتصادية سيكون هو الأكثر تضررًا في البلدان الناشئة. سيحافظ سوق الهواتف الذكية المتوسطة على نشاطه، في حين من المرجح أن يتأثر سوق الهواتف الذكية الراقية بشكل مباشر، ولكن من المتوقع أن تنتعش المبيعات بمجرد إنتهاء هذا الوضع.

المصدر.

Leave a Reply