MacBook Pro 13 2019

الآن بعدما تأكد أن شركة آبل ستتخلى عن معالجات Intel والإنتقال إلى المعالجات الخاصة بها، فنحن على يقين من أن ذلك جعل الأمر صعبًا بالنسبة لشركة Intel. هذا لأنه تم إستخدام معالجات Intel على حواسيب Mac منذ فترة طويلة جدًا.

هذا القرار يترك العملاء الحاليين في موقف غريب بعض الشيء، ونحن على يقين من أن البعض قلق بشأن الدعم الذي يتحرك إلى الأمام. الخبر السار هو أنه على الرغم من أن علاقة آبل و Intel قد إنتهت على ما يبدو على مدار السنوات القليلة القادمة، إلا أن شركة Intel لن تترك عملائها ورائها.

في بيان صادر إلى موقع Apple Insider، تعدنا شركة Intel بأنها ستواصل دعم آبل في المستقبل. ” آبل عميلة في العديد من المجالات وسنواصل دعمها “. يبدو أيضًا أن شركة Intel مصرة إلى حد ما على أنها تعتقد بأن تقنياتها أفضل للمطورين، بينما تواصل دعم آبل.

وأضافت : ” نحن نعتقد أن الحواسيب التي تعمل بتكنولوجيا Intel مثل تلك التي تستند على منصة Tiger Lake المحمولة القادمة توفر للعملاء العالميين أفضل تجربة في المجالات التي يقدرونها أكثر، بالإضافة إلى أكثر الأنظمة الأساسية إنفتاحًا للمطورين، في الوقت الحاضر وفي المستقبل “. من المتوقع أن تقوم آبل بتبني معالجاتها الخاصة بدلاً من معالجات Intel بشكل كامل في الحواسيب الخاصة بها في غضون العامين المقبلين مع العلم بأنها ستقوم بإطلاق أول حاسوب Mac مُزود بمعالجARM بحلول نهاية هذا العام.

Leave a Reply